شرطة الاحتلال تقتحم مستشفى العفولة

جنين - "القدس" دوت كوم - علي سمودي - أفادت محامية هيئة شؤون الأسرى والمحررين، حنان الخطيب، في ساعة متأخرة من مساء اليوم السبت، ان قوة كبيرة من الوحدات الخاصة في شرطة الاحتلال يرافقها كلاب يوليسية اقتحمت قبل قليل مستشفى العفولة، حيث يقبع الاسير محمد القيق.

واوضحت الخطيب، ان هذا الإقتحام المفاجئ للمستشفى تزامن مع التدهور الخطير الذي طرأ على الحالة الصحية للاسير محمد القيق بعد الانتكاسة المفاجئة التي تعرض لها قبل أقل من ساعتين وتمثلت في إزدياد حدة النوبات والتشنجات التي يتعرض لها، مشيرة الى ان تدهور صحة القيق خلق حالة من الإرباك والتوتر في صفوف الأطباء الذين توجهوا مسرعين الى غرفته وقاموا بإخلائها وإغلاقها ومكثوا عنده وقتا طويلا.

وقالت الخطيب ان طريقة دخول الوحدات الخاصة الى المستشفى تحمل الكثير من الدلالات وابرزها ان أجهزة الإحتلال الإسرائيلي أصبحت تعلم جيدا أن موت الاسير محمد القيق بات واراد في اي لحظة.

واشارت الخطيب الى أن عملية الإقتحام تأتي إستكمالاللاجراءات الأمنية المشددة في محيط مستشفى العفولة منذ أيام عديدة، موضحة أن ممارسات الشرطة والجنود ضد المتضامنين مع الاسير القيق تدلل على مدى صرامة التعليمات التي أوكلت اليهم وهي اعتقال او الإعتداء على كل من يحاول رفع صوته تضامنا مع القيق.