رئيس جنوب السودان يعين زعيم المتمردين نائبا أول له

الخرطوم- "القدس" دوت كوم- أصدر سلفاكير ميارديت رئيس جنوب السودان اليوم الخميس مرسوما جمهوريا، عين بموجبه زعيم المتمردين رياك مشار نائبا أول له، وذلك تنفيذا لاتفاق سلام وقعه الطرفان في آب/ أغسطس الماضي.

ونص المرسوم الذى أورده التلفزيون الرسمي لجنوب السودان على إبقاء النائب الحالي للرئيس جيمس واني ايقا، في منصبه.

وينص اتفاق السلام الموقع فى آب/ أغسطس الماضي على تعيين زعيم المتمردين نائبا أول للرئيس.

وتنص اتفاقية السلام على صيغة لاقتسام السلطة على مستوى الحكومة المركزية بأن تؤول نسبة 53 % من مقاليد السلطة إلى الحكومة الحالية برئاسة سلفاكير، و33 % إلى المعارضة بقيادة رياك مشار، و14 % إلى الأحزاب السياسية ومجموعة المعتقلين السابقين في جنوب السودان.

وخصصت الاتفاقية نسبة مختلفة للمناطق التي تأثرت بالحرب الأخيرة في جنوب السودان، وهى ولايات أعالي النيل والوحدة وجونقلى، وذلك بأن منحت المعارضة المسلحة بقيادة مشار 53 % من نسبة التمثيل في السلطة فى المناطق الثلاث ، و33 % من التمثيل للحكومة ، و14 % للأحزاب والمعتقلين السياسيين السابقين.

وواجهت الاتفاقية عقبة رئيسة بعد ان قرر سلفاكير ميارديت رئيس جنوب السودان فى أكتوبر الماضى تقسيم جنوب السودان إلى 28 ولاية بدلا من عشر ولايات.

ورفضت المعارضة المسلحة التى يقودها رياك مشار النائب السابق لرئيس جنوب السودان تشكيل الحكومة الانتقالية التى نص عليها الاتفاق احتجاجا على القرار الحكومى بإعادة تقسيم البلاد.

ويواجه جنوب السودان حربا أهلية منذ منتصف ديسمبر من العام 2013 بعد وقوع مواجهات بين جيش جنوب السودان ومنشقين عنه يدينون بالولاء لرياك مشار النائب السابق لرئيس جنوب السودان.