مصر : حادث مقتل الطالب الايطالي جنائي ولا علاقة له بالإرهاب

القاهرة - "القدس" دوت كوم - قالت مصادر أمنية مصرية شاركت في تحقيقات حادث مقتل الطالب الايطالي جوليو ريجني الذي عثر على جثته بمدينة 6 أكتوبر جنوب القاهرة إن الحادث جنائي وليس ارهابيا.

وأضافت المصادر، التي رفضت الكشف عنه نفسها، أن أجهزة الامن توصلت الى خيوط هامة في القضية وسيتم الكشف عنها في وقت لاحق حفاظا على سرية التحقيقات.

وقالت المصادر ، إن رجال مباحث محافظة الجيزة تمكنوا من القبض علي شخصين مشتبه فيهما، وجاري التحقيق معهما.

وكانت مباحث الجيزة عثرت على جثة الطالب الايطالي على طريق "القاهرة - الاسكندرية الصحراوي" وبها كدمات متفرقة وقطع في الاذن وأثار تعذيب ونزيف حاد وكسر بالجمجمة، وأن الاصابات أحدثت نزيفا داخليا ما أدى إلى وفاته.

وكانت مصادر أمنية صرحت بأن وزير الداخلية المصري مجدي عبد الغفار قرر تشكيل فريق أمني يضم جميع قطاعات وزارة الداخلية المهمة وعلى رأسها جهاز الامن الوطني والامن العام والبحث الجنائي ومباحث الجيزة للتعرف على أسباب وفاة الشاب الايطالي، خاصة بعد العثور على أثار تعذيب على جثته، واعتقال الجناة.