الحكم بسجن احد اقرباء الرئيس السوري 20 عاما بتهمة القتل

بيروت- "القدس" دوت كوم- أصدرت محكمة سورية حكما بالسجن لمدة عشرين عاما على سليمان الاسد، احد اقرباء الرئيس السوري بشار الاسد، بتهمة قتل عقيد في الجيش في مدينة اللاذقية في غرب البلاد، بحسب ما افاد مصدر امني الجمعة.

وقال المصدر الامني لوكالة فرانس برس "اصدرت محكمة في اللاذقية الخميس حكما بالسجن 20 عاما على سليمان الاسد بتهمة قتل العقيد حسان الشيخ".

واقدم الاسد في السادس من آب/اغسطس الماضي على قتل العقيد في القوات الجوية حسان الشيخ بسبب خلاف على افضلية المرور في مدينة اللاذقية ذات الغالبية العلوية على الساحل السوري.

وروى شقيق الفقيد الذي كان برفقته اثناء وقوع الحادث ان سليمان الاسد قتل شقيقه لانه لم يفسح المجال امام سيارته للمرور بسبب زحمة على الطريق.

وافاد المرصد السوري لحقوق الانسان وقتها ان الاسد "ترجل من سيارته واطلق النار على الشيخ من رشاش كان بحوزته".

وسليمان الاسد هو ابن هلال الاسد، ابن عم الرئيس السوري وقائد قوات الدفاع الوطني الذي قتل في اذار/مارس 2014 في المعارك ضد الفصائل المعارضة في ريف اللاذقية.

وساد الاستياء والتوتر في مدينة اللاذقية وريفها على خلفية الحادث. ونظم الاهالي تجمعات احتجاجية وطالبوا بتوقيف سليمان الاسد.

والقت السلطات السورية القبض على سليمان الاسد بعد ايام قليلة على الحادث.