الخارجية الاميركية والامم المتحدة تدينان مصادرة 1500 دونم في الاغوار

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة - ذكر الموقع الالكتروني "للقناة الثانية" العبرية، ان اسرائيل تلقت انتقادا شديدا على الساحة الدولية بسبب مصادرتها 1500 دونم من اراضي الفلسطينيين في منطقة الاغوار واعلانها اراضي دولة تمهيدا لاستيلاء المستوطنين عليها كما جرت العادة.

فقد اصدر الامين العام للامم المتحدة بان كي مون بيان ادانة للقرار الاسرائيلي، اعرب فيه عن قلقه من الخطوة، طالبا من اسرائيل "تحسين علاقاتها مع الفلسطينيين"، وأشار في بيانه الى ان إقامة المستوطنات خرق صارخ للقانون الدولي.

وانضم الى جانب إدانة "مون" وزارة الخارجية الاميركية، التي قالت "ان ما تعتزم اسرائيل القيام به -كما حصل في الماضي- مقدمة لبناء المستوطنات في المنطقة" حسب مارك تونر نائب المتحدث الرسمي باسم الخارجية .

واضاف تونر" اننا نعارض بشدة كل خطوة من شأنها تسريع عملية توسيع الاستيطان، ونحن نؤمن ان هذا لا يتناسب مع حل الدولتين ويضع علامة استفهام كبيرة حول التزام الحكومة الاسرائيلية تجاه هذا الحل".

وعلى صعيد آخر اضافت "القناة الثانية" انه من المقرر ان يلتقي رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو على هامش اجتماعات منتدى دافوس الاقتصادي اليوم الخميس مع نائب الرئيس الاميركي جو بايدن ووزير الخارجية الاميركي جون كيري.