مدارس "الأونروا" في الضفة تحصد المراتب الأولى بجائزة "المدرسة الدولية"

رام الله- "القدس" دوت كوم- حصدت مدارس وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الضفة الغربية، "الأونروا"، على المراتب الأولى لجائزة المدرسة الدولية المرموقة لعام 2015 التي يمنحها المجلس الثقافي البريطاني، تقديرا لجهود تلك المدارس في ربط الصفوف الدراسية حول العالم.

ووفق بيان لـ"الأونروا"، اليوم الأربعاء، فقد حصلت جميع مدارس "الأونروا" المشاركة في الجائزة والتي يبلغ عددها 25 مدرسة على جائزة المدرسة الدولية، وذلك عن مبادرة "ربط الصفوف الدراسية" وستحصل المدارس الفائزة من خلال ذلك على شهادات ودروع تقديرية.

وتهدف جائزة المدرسة الدولية، إلى تكريم وتطوير وتشجيع الممارسات الناجحة في المنهاج المبني على البعد الدولي في المدارس والاحتفال بها.

واستطاعت مدارس "الأونروا" من خلال مشاركتها في الجائزة، تأسيس شراكات مع 50 مدرسة في دول أخرى في العالم العربي وأجزاء أخرى من العالم، من خلال استخدام تكنولوجيا الاتصال والمعلومات والوسائط المتعددة.

واشترك حوالي 10 آلاف طالب و600 معلم في أنشطة جائزة المدرسة الدولية لعام 2015، والتي شملت العمل مع مؤسسات المجتمع المحلي والمؤسسات الأهلية.

وضم العمل الدولي لمدارس "الأونروا" مشاريع مع المدارس الشريكة، وتبادل الطلاب الأفكار وتعلموا من بعضهم البعض عن القضايا العالمية المشتركة، كقضايا حقوق الإنسان والتراث والبيئة والتقاليد وغيرها من المواضيع الثقافية الأخرى.

وتشارك مدارس "الأونروا" منذ عام 2013 في مبادرة "ربط الفصول الدراسية". وبدأ المجلس الثقافي البريطاني منح هذه الجائزة في عام 1999، لتكريم المدارس التي تتميز في إدخال وتطوير البعد الدولي في خبرات التعلم لجميع الأطفال والشباب.