مسلحون يحرقون حافلة بالمنطقة الشرقية في السعودية

دبي - "القدس" دوت كوم- اضرم مسلحون النار اليوم (الثلاثاء) في حافلة تقل موظفين وعمالا بعد ايقافها قرب بلدة القديح بمحافظة القطيف ذات الغالبية الشيعية شرق السعودية دون اصابات، حسب وكالة الانباء الرسمية "واس".

ونقلت الوكالة عن الناطق الاعلامي لشرطة المنطقة الشرقية قوله إنه "عند الساعة الرابعة والربع من عصر اليوم (بالتوقيت المحلي) تعرضت احدى الحافلات المخصصة لنقل موظفي وعمال احدى الشركات الى بلدات واحياء محافظة القطيف للاعتداء من قبل اربعة اشخاص من مثيري الشغب المسلحين".

وتابع ان الحادث وقع عند مرور الحافلة "بأحد الاحياء السكنية المجاورة لبلدة القديح، حيث قاموا (المسلحون) بايقافها تحت تهديد السلاح واضرام النار فيها".

ولم يسفر الحريق عن "اصابة احد بأي ضرر"، حسب المصدر.

واضاف ان "الجهات الامنية وصلت مكان الجريمة وتمكنت من السيطرة على الحريق (..) فيما باشر المختصون بالشرطة اجراءات الضبط الجنائي لهذا الاعتداء الارهابي والتحقيق فيه".

ويأتي الحادث بعد ثلاثة ايام من اعلان السعودية السبت اعدام رجل الدين الشيعي نمر باقر النمر الذي ينتمي الى محافظة القطيف شرق المملكة ضمن شهدت المنطقة التي تقطنها مجموعة من السكان الشيعة قبل 47 شخصا ادينوا بالارهاب.

وكانت المنطقة الشرقية التي تقطنها غالبية من السكان الشيعة قد شهدت قبل يومين احداثا امنية.