غزة: الحكم بالإعدام على متخابر وسجن نجله 15 عاما

غزة- "القدس" دوت كوم- حكمت المحكمة العسكرية الدائمة بهيئة القضاء العسكري بغزة، اليوم الثلاثاء، بالإعدام شنقا على المتهم (ف.ع)، 50 عاما وهو فار من العدالة، ونجله (م.ع)، 27 عاماً، بالسجن 15 عاماً بتهمة التجسس والخيانة.

وأكدت الهيئة أن المتهمين ارتبطا مع الاحتلال منذ عام 2007م حيث قام المتهم الأول بتشجيع نجله على العمالة وعرفه على ضابط المخابرات فوافق على ذلك وأصبح الاثنان على اتصال وتواصل مع ضابط المخابرات.

وأوضحت الهيئة أن المتهمين زودا الاحتلال بمعلومات عن بعض أماكن تخزين السلاح ومعلومات تخص المقاومة ورجالها، وأوصلا معلومات نتج عنها استهداف الاحتلال لمنازل المواطنين.

ولفتت هيئة القضاء العسكري أن الأحكام صدرت وفقاً لنص المادة( 153) والمادة (131) من قانون "العقوبات الثوري الفلسطيني" لعام 1979، مشيرةً إلى ان الحكم "درجة أولى" وقابل للاستئناف.