زعيم اليهود في المانيا يؤيد الحد من تدفق اللاجئين

برلين- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب) -اعلن رئيس المجلس المركزي لليهود في المانيا جوزف شوستر الاثنين تاييده الحد من تدفق اللاجئين بحجة ان العديد منهم يأتون من بلدان تنشر "كراهية اليهود" بشكل واسع النطاق.

وقال شوستر لصحيفة دي فيلت الالمانية "اعتقد اننا بحاجة الى التحكم بالوصول إلى المانيا. عاجلا أو آجلا، لا يمكننا تجنب وضع حد اقصى" لاعداد اللاجئين.

وتناقش المانيا التي من المتوقع ان تستوعب ما يصل الى مليون مهاجر عام 2015، ضرورة وضع حد اقصى لاستقبال طالبي اللجوء ام لا.

وتعارض المستشارة انغيلا ميركل التي احتفلت الاحد بمرور عشر سنوات على وصولها الى السلطة هذه الفرضية، داعية بدلا من ذلك الى اعتماد الحصص الاوروبية السنوية التي تم التفاوض حولها مع تركيا.

واضاف شوستر ان "لتدفق اللاجئين وجهين ويجب النظر الى كليهما". واوضح ان "العديد من اللاجئين فروا من ارهاب تنظيم الدولة الاسلامية ويريدون ان يعيشوا في سلام وحرية".

لكنه تابع محذرا "انهم في الوقت ذاته ياتون من ثقافات تنشر بشدة كراهية اليهود والتعصب بشكل راسخ".