وفاة الأسير المحرر الريماوي بمستشفى الحسين للسرطان في عمان

رام الله- "القدس" دوت كم- توفي الأسير المحرر غسان الريماوي (27 عاما)، صباح اليوم الثلاثاء في مستشفى الحسين للسرطان في عمان بعد معاناة شديدة مع المرض.

وتم تحويل الريماوي للعلاج في الأردن بعد رفض تحويله لمستشفى "هداسا" الإسرائيلي بحجة المنع "الأمني".

واعتقل الريماوي الذي ينحدر من قرية بيت ريما شمال غرب رام الله 3 مرات جراء نشاطه في الجبهة الشعبية لتحرير لفلسطين، الأولى والثانية كانت خلال عام 2005، أما المرة الاخيرة فكانت في عام 2010 وقد أصيب حينها بسرطان الدم وأفرج عنه الاحتلال بعد سبعة شهور من الاعتقال تحت ما أسماه "الإكتفاء بالمدة".