الكويت تطرد 23 مصريا وسوريا تورطوا في شجار عنيف

الكويت- "القدس" دوت كوم- قررت السلطات الكويتية طرد 17 مصريا وستة سوريين لتورطهم في شجار خلف اضرارا مادية وفق مسؤول في وزارة الاعلام نفى ان يكون السبب الاعتداء بالضرب على مواطن كويتي، وفق ما ذكرت سابقا صحيفة الأنباء.

وقال المسؤول لفرانس برس ان "الرجال تشاجروا مع بعضهم البعض وتسببوا بضجة وحطموا بعض السيارات في منطقة صناعية قرب الكويت العاصمة بسبب خلاف تجاري".

وأضاف المسؤول الذي فضل عدم الكشف عن هويته "لم يكن هناك مواطن كويتي في القضية كلها". وكان نشطاء نشروا على تويتر فيديو يظهر مجموعة من الوافدين تحمل عصيا وتضرب شخصا يرتدي الزِّي الوطني الكويتي.

لكن المسؤول أكد ان "هذا الشخص ليس كويتيا بل سوري في زي كويتي".

ونقلت صحيفة "الانباء" عن مصادر امنية ان وزارة الداخلية بدأت اجراءاتها لالغاء تراخيص اقامة 23 مصريا وسوريا تمهيدا لترحيلهم من الكويت.

واتخذ اجراء طرد السوريين والمصريين وزير الداخلية الشيخ محمد خالد الصباح بعد يومين من نشر اشرطة الفيديو التي بدا فيها الرجال يتشاجرون.

طردت الكويت منذ بداية العام الاف الاجانب لضلوعهم في خلافات عنيفة او تسببهم بحوادث سير خطيرة او قيادتهم من دون رخصة. وطرد اخرون لاقامتهم في شكل غير قانوني.

وقرارات الطرد يمكن اتخاذها بمعزل عن القضاء. ويمكن لوزارة الداخلية ان تتخذها لدواع ادارية.

تستقبل الكويت 2,9 مليون اجنبي تعود اصولهم الى الهند وباكستان وبنغلادش والفيليبين وبلدان عربية مثل مصر وسوريا، في حين يبلغ عدد المواطنين فيها 1,3 مليون.

وانتقدت منظمات حقوقية مرارا الكويت بسبب سياسة طرد الاجانب من دون العودة الى القضاء.