بوتين يستبعد التخطيط لمهمة عسكرية روسية في سورية بالوقت الراهن

نيويورك - "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- استبعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التخطيط للقيام بمهمة عسكرية روسية في سورية في الوقت الراهن.

وقال بوتين في مقابلة مع محطتي "سي بي إس" و"بي بي إس" الأمريكيتين التليفزيونيتين مساء أمس الأحد (التوقيت المحلي): "روسيا لن تشارك في أي عمليات على الأراضي السورية أو في دول أخرى".

وأكد بوتين قبل خطابه المرتقب اما الدورة السبعين للجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة اليوم الاثنين قائلا: "لا نخطط لذلك حاليا".

وذكر بوتين، بحسب موجز المقابلة الذي نشره الكرملين، أن روسيا تدرس في المقابل كيفية تعزيز التعاون مع الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال بوتين إن الدافع الرئيسي لدعمه للأسد هو قلقه من شن تنظيم "داعش"، هجمات في روسيا، وأضاف: "أكثر من ألفي مقاتل من الاتحاد السوفيتي السابق موجودون في سورية...هناك خطر من إمكانية عودتهم إلينا. بدلا من انتظارهم نفضل مساعدة الأسد في قتالهم على الأراضي السورية".

ومن المقرر أن يلتقي بوتين عقب خطابه امام الجمعية العامة الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

وتسعى روسيا لإشراك القيادة السورية في القتال ضد داعش، بينما تنظر الولايات المتحدة بتشكك إزاء دعم روسيا للأسد بالأسلحة، محذرة موسكو من تدخل عسكري في سورية.