تسيبراس يؤدي اليمين الدستورية رئيسا لوزراء اليونان

أثينا- "القدس" دوت كوم- أدى الكسيس تسيبراس زعيم اليسار الراديكالي اليوناني الاثنين اليمين الدستورية كرئيس للوزراء في حفل مدني نقلته محطات التلفزة غداة فوز حزبه في الانتخابات التشريعية المبكرة.

وتعهد تسيبراس امام رئيس الجمهورية اليونانية بـ"خدمة الشعب اليوناني" ليبدأ بذلك ولايته الثانية هذا العام.

وكان تسيبراس (41 عاما) بعد فوزه في الانتخابات التشريعية اواخر كانون الثاني/يناير اول رئيس حكومة يونانية لم يتبع تقليد قسم اليمين الديني.

ومن المتوقع ان يعلن تسيبراس الثلاثاء تشكيلة حكومته التي ستكلف تنفيذ الاتفاق المبرم هذا الصيف مع دائني بلاده، الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي.

وبفوزه في ثاني انتخابات تشريعية في ثمانية اشهر بغالبية 35,46% من الاصوات، مقابل 28,10% لحزب الديموقراطية الجديدة اليميني، يؤكد تسيبراس ترسيخ حزبه اليساري الراديكالي على الخريطة السياسية اليونانية والاوروبية.

وبحصول حزبه على 145 من المقاعد النيابية الثلاثمئة، لن يتمكن تسيبراس من الحكم بمفرده فقرر تجديد الائتلاف مع شريكه السابق، حزب اليونانيين المستقلين (انيل- يميني سيادي) الذي يحظى بعشرة مقاعد نيابية، ما يتيح له الحصول على الغالبية المطلقة مع 155 نائبا.