خلايا نتنج الانسولين ذاتيا تنهي زمن الحقن

برلين - "القدس" دوت كوم - قال موقع "دويتشه فيلله" الالماني، أمس الثلاثاء، إن عملية هي الأولى من نوعها اجريت لسيدة مصابة بالسكري في الولايات المتحدة، وقد كانت النتائج أن بدأ جسدها ينتج الانسولين ذاتيا.

بعد عشرين عاما من الحياة المثقلة بالألم مع مرض السكري من الدرجة الأولى، تعودت ويندي بيكوك على الفحص المستمر لمستوى الغلوكوز في دمها، وعلى جرعات الانسولين المستمرة بعد الفحص لعلاج الاختلال.

لكن يندي بيكوك تخلصت من كل هذا العناء في منتصف آب/2015، حيث أصبحت أول مريض سكري تزرع له خلايا تنتج الانسولين، وقد أخذ الأطباء الخلايا التي تنتج الانسولين من البنكرياس ثم زرعوها في البطانة التي تحتضن أحشاء البطن.

وأجريت العملية بالتنظير، وبعدها تخلصت بيكوك من أعراض المرض، وبات جسدها قادرا على إنتاج الإنسولين من جديد، ويقول الأطباء إن وضعها لم يعد يشابه أوضاع مرضى السكري. لكن بيكوك ملزمة بتناول عقاقير تساعد جسمها على ألا يرفض الخلايا المزروعة، لكنها لا تشعر بأي أعراض جانبية نتيجة تناول هذه العقاقير.

والآن يلوح أمل جديد في حياة المصابين بمرض السكري من النوع الأول، والذي قد يمثل ثورة في علاج هذا المرض.