بلديات قطاع غزة تستأنف عملها بعد الإضراب لـ 36 ساعة

غزة - "القدس" دوت كوم - استأنفت بلديات قطاع غزة عملها، اليوم السبت، بعد إضراب استمر نحو 36 ساعة احتجاجا على طعن أحد موظفي بلدية غزة مساء الخميس.

وأعرب عصام جودة المتحدث باسم اتحاد بلديات القطاع في مؤتمر صحفي، عن أسف البلديات للحملة التي وصفها بـ "التحريضية الظالمة" التي شنت ضد البلدية، وأدت لاعتداء مجموعة من أصحاب البسطات على الموظف حسام بدوان أثناء تأدية عمله.

وقال، "إننا ننظر للاعتداء على موظف البلدية خلال تأديته عمله بقلق شديد، ويجب التوقف ملياً أمامه من الجميع بلا استثناء؛ فالبلديات مؤسسات خدماتية تقدم الخدمات الأساسية للمواطنين، والإقلال من هيبتها والاعتداء على موظفيها مؤشر خطير قد يلقي آثارا سلبية على خدمات البلديات الأساسية".

ودعا جودة الأجهزة القضائية "لاتخاذ الإجراءات اللازمة والرادعة لكل خارج عن القانون تسول له نفسه بالاعتداء على موظفي البلدية".

كما دعا وسائل الإعلام إلى "اتباع القواعد المهنية في تغطيتهم لما يتعلق بالبلديات، ومراعاة ظروف الحصار والظروف الصعبة التي تعاني منها البلديات".