"بال تريد" ومنتدى سيدات الاعمال يوقعان مذكرة تفاهم

رام الله - "القدس" دوت كوم - في اطار التعاون الدائم والشراكة التامة، وقع مركز التجارة الفلسطيني (بال تريد) ومنتدى سيدات الاعمال مذكرة تفاهم بينهما.

وقع المذكرة التي جرت مراسمها في مقر منتدى سيدات الاعمال برام الله، رئيس مجلس ادارة مركز التجارة الفلسطيني- بال تريد ابراهيم برهم، ورئيس مجلس ادارة منتدى سيدات الاعمال مها أبو شوشة، والمدير التنفيذي لبال تريد حنان طه والمدير التنفيذي للمنتدى دعاء وادي.

هدفت المذكرة بالأساس الى تعزيز سبل التعاون بين الطرفين بهدف بناء وتطوير بيئة تنافسية تصديرية مناسبة وملائمة للأعمال الصناعية والتجارية الفلسطينية عموماً ولسيدات الأعمال خصوصاً وتحسين القدرة التنافسية التصديرية لصاحبات الأعمال من خلال تطوير ودعم المنتج الوطني وترويج الصادرات عبر توفير وتبادل المعلومات التجارية بين الطرفين التي تضمن تسهيل دخول سيدات الأعمال الفلسطيني الى الأسواق المستهدفة.

تنص مذكرة التفاهم على تطوير إطار تعاون مشترك لتنفيذ مجموعة أنشطة تهدف الى بناء القدرات لدى الطرفين وكذلك تنفيذ أنشطة تنموية ذات اهتمام مشترك، ومنها تنفيذ برنامج تدريبي متخصص متعلق بزيادة قدرة صاحبات الأعمال على دخول الأسواق.

وأكد رئيس مجلس ادارة مركز التجارة الفلسطيني ابراهيم برهم، أهمية المذكرة مشيرا إلى حرص بال تريد على تعزيز أواصر الشراكة دائما، وأشار إلى دور القطاع الخاص في دعم الانشطة والتدريبات والبرامج التي تعمل على تقديم استشارات للسيدات وصاحبات الاعمال وتدريبهن بما يساهم بشكل ملموس في الحد من الفقر وتحسين مستويات المعيشة وتعزيز الفرص الكبيرة الكامنة في الاقتصاد الفلسطيني.

من جهتها، أشادت رئيس مجلس ادارة منتدى سيدات الاعمال مها ابو شوشة، بأهداف المنتدى المتمثلة في دعم وتقوية دور سيدات الاعمال والرياديات الفلسطينيات وتمكينهن في سوق التجارة الفلسطيني من خلال تقديم عدة برامج تعمل على رفع كفاءة وقدرات ومهارات سيدات الأعمال، والتشبيك وفتح أسواق جديدة، وتوفير المعلومات اللازمة للبدء وتطوير الأعمال في كافة القطاعات، وإعداد الدورات التدريبية المتخصصة لسيدات الأعمال الفلسطينيات في الضفة الغربية وقطاع غزة، من خلال مركز تطوير الأعمال، الذراع التقني.

وقالت: "نتقاطع مع بالتريد في العديد من الأهداف والمشاريع والاعمال، وانطلاقا من اعتقادنا بأهمية التعاون مع شركاء محليين ودوليين لخدمة القطاع الخاص وخاصة السيدات في عالم الأعمال، قمنا بتوقيع مذكرة التفاهم لخدمة السيدات والرياديات ضمن عدة برامج يلتقي بها الطرفان، حيث نطمح من خلال هذه المذكرة الى إيجاد فرص إقليمية ودولية".

بدورها اكدت المدير التنفيذي لبال تريد حنان طه، ان البرنامج التدريبي المتخصص بزيادة قدرات صاحبات الأعمال على دخول الأسواق، يقوم بتقديم الاستشارات لهن وتدريبهن على ادارة الصادرات وتطوير المنتج والمساعدة في دخول الاسواق الخارجية وذلك بهدف تعزيز القدرة التنافسية للمرأة الفلسطينية العاملة ومساعدتها على تحقيق إمكاناتها الاقتصادية.

واشارت المديرة التنفيذية للمنتدى دعاء وادي إلى أن المنتدى يركز في خطته الممتدة لسنة 2016 لرفع كفاءة المنتجات والخدمات التي تقدمها سيدات الاعمال والرياديات الفلسطينيات من خلال عدة برامج موجهة لتمكينهن من الوصول الى اسواق محلية واقليمية وزيادة فرص التصدير، واكدت اهمية نقل الخبرة التي تتم من خلال البعث التجارية التي ينظمها المنتدى الى اوروبا والشرق الأوسط، حيث يعمل المنتدى مع عدة مصممين وخبراء في عدة قطاعات واهمها تصميم الأزياء وخبراء المجوهرات ومستشارين للأشغال اليدوية بكافة انواعها لعمل نقلة نوعية في مستوى المنتوجات، وتعزيز قدرتها التنافسية وفتح آفاق جديدة وفرص تشبيكية من أجل تصدير منتجاتهم الى أسواق عربية وعالمية.