سنغافورة تحيي الذكرى الـ50 لاستقلالها

سنغافورة- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- تحيي سنغافورة اليوم الاحد الذكرى الـ50 لاستقلالها في احتفالات كبيرة تشمل عروضا عسكرية وألعابا نارية.

ورحب رئيس سنغافورة توني تان كينج نام في كلمته بالوفود الاجنبية وممثلي حكومات الدول التي تشارك في الاحتفالات في مأدبة غداء أقيمت إحياء لتلك المناسبة، معربا عن امتنانه لمساهمتم المهمة فى تحقيق التنمية في سنغافورة طبقا لصحيفة "ذا ستريتس تايمز" السنغافورية.

وأضاف نام أنه يتطلع لتعزيز العلاقات مع بلادهم مشيرا إلى أن بلاده قطعت شوطا طويلا منذ استقلالها قبل 50 عاما عن ماليزيا، قائلا إن "سنغافورة لديها جيران يؤمنون بأن تحقيق الامن والتعاون في المنطقة ضروري لدعم التنمية في جنوب شرق آسيا".

ونقلت الصحيفة عن رئيس سنغافورة قوله "تلك الرؤية المشتركة كانت سببا في تشكيل رابطة دول جنوب شرق آسيا "الاسيان" الضرورية لتحقيق الامن والرفاهية الاقتصادية في سنغافورة".

وتابع أن هناك شركاء إقليميين ودوليين آخرين شاركوا في تحقيق التنمية في سنغافورة.

فعلى سبيل المثال، ساعدت رابطة "الكومنولوث" من خلال موافقتها على ضم سنغافورة إليها كعضو جديد بعد استقلالها، حكومة البلاد في الاتصال بمختلف حكومات دول العالم.

ونقلت الصحيفة عن رئيس سنغافورة قوله إن بريطانيا وماليزيا وسنغافورة وأستراليا ونيوزيلندا وقعت أيضا على اتفاقية "ترتيبات دفاع القوى الخمس" في نفس العام و ساعدت على ضمان أمن سنغافورة عندما كانت تعكف على تطوير قواتها المسلحة.

وتحضر وفود أجنبية وممثلون حكوميون من 18 دولة استعراضات عسكرية تقام بمناسبة العيد الوطني لسنغافورة اليوم الاحد للمرة الاولى منذ 1969 .

ويشارك في الاحتفالات رؤساء وزراء ماليزيا وتايلاند ونيوزيلندا نجيب عبد الرزاق وبرايوت تشان او شا وجون كي وسلطان بروناي حسن بلقيه بالاضافة إلى العديد من الوفود الاجنبية.