أبو شهلا واتحاد عمال فلسطين يبحثان قضايا عمالية

رام الله - "القدس" دوت كوم - بحث وزير العمل مأمون ابو شهلا، الأحد، العديد من القضايا العمالية مع حيدر ابراهيم الامين العام للاتحاد العام لعمال فلسطين، بحضور ناصر قطامي وكيل وزارة العمل وسامر سلامة الوكيل المساعد للتعاون الدولي بالوزارة، وحسين الطويل ومحمد عرقاوي وعبد الهادي طه من الاتحاد العام لعمال فلسطين وذلك في مكتبه بمقر وزارة العمل.

واكد ابو شهلا على اهمية التعاون والتشاور حول القضايا العمالية مع جميع الشركاء الاجتماعيين، مشددا على ضرورة تجاوز كافة العقبات من خلال النقاش والحوار لما فيه من مصلحة عمالية ووطنية عامة تعود بالنفع على الطبقة العاملة التي بحاجة الى الاهتمام بقضاياها وتخفيف من المعاناه التي تمر بها.

واشار ابو شهلا الى ان الوزارة متابعة ومعنية، باشراك الشركاء الاجتماعيين في كافة المواضيع التي تهم قطاع العمل منوها الى ان اللجان التي شكلت من اجل مراجعة بنود وتشريعات قانون العمل محل اهتمام ومتابعة من قبل الوزارة ومشيرا الى بذل مزيد من الجهد للوصول الى قانون عمل عصري يراعي المعايير الدولية والعالمية في بنوده وتشريعاته.

وقال ان العمل جارٍ فيما يخص قانون الضمان الاجتماعي الذي قطعنا شوطا مهما فيه من خلال اشراك الجميع والوصول الى ما وصلنا اليه في هذا المجال آملاً الاسراع في انجاز هذا القانون لما فيه من نفع ومصلحة للجميع معتبرا المتابعة والمسؤولية يجب ان تكون على قدم وساق من جميع الاطراف.