الاردن: السجن حتى 15 عاما لمتهمين بالتخطيط لاستهداف جنود اميركيين وسفارة اسرائيل

عمان- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب)- اصدرت محكمة امن الدولة الاردنية الاربعاء احكاما بالسجن بحق سبعة اردنيين وسوري اقصاها السجن 15 عاما على خلفية تخطيطهم لاستهداف جنود اميركيين وسفارة اسرائيل في الاردن.

وقال مصدر قضائي لوكالة فرانس برس ان "المحكمة اصدرت احكاما تراوحت بين السجن عامين و15 عاما بحق سبعة اردنيين موقوفين وسوري فار من العدالة خططوا لاعمال ارهابية".

واضاف ان تلك الاعمال "تتضمن هجمات ضد جنود اميركيين في الاردن عام 2006، وضد سفارة اسرائيل في عمان".

ودانت المحكمة هؤلاء بتهم "المؤامرة بقصد القيام باعمال ارهابية، وحيازة اسلحة اوتوماتيكية بقصد استخدامها على وجه غير مشروع في اعمال ارهابية، وتصنيع مواد متفجرة بقصد استعمالها في تنفيذ اعمال ارهابية".

كما ادينوا ب"تجنيد اشخاص وتدريبهم للالتحاق بجماعات مسلحة (حزب الله اللبناني)، والانتساب لجمعية غير مشروعة".

وبحسب لائحة الاتهام فان المدانين خططوا عام 2006 لاستهداف جنودا اميركيين في منطقة الموقر (جنوب شرق عمان)، وتدربوا على استخدام اسلحة اوتوماتيكية ومتفجرات.

وخطط المدانون عام 2008، اثر حرب اسرائيل على غزة، لاستهداف مقهى غرب عمان لاعتقادهم انه لشركة اسرائيلية، واقترح احدهم لاحقا استهداف السفارة الاسرائيلية.

وتواصلت المجموعة عامي 2011 و2012 مع حزب الله اللبناني الشيعي واجرت عمليات رصد واستطلاع لصالحه بغرض تهريب اسلحة من الاردن الى الاراضي الفلسطينية.

وتم توقيف الاردنيين السبعة في ايار 2014 وبقي المدان السوري فارا من وجه العدالة.

وعدلت المملكة قانون منع الإرهاب عام 2014 ليجرم "الالتحاق او محاولة الالتحاق بأي جماعة مسلحة او تنظيمات ارهابية او تجنيد او محاولة تجنيد اشخاص للالتحاق بها وتدريبهم لهذه الغاية".

والاردن، الذي وقع معاهدة سلام مع اسرائيل عام 1994، حليف رئيس لواشنطن في المنطقة خصوصا في الحرب على الارهاب.