القدس: "الأوقاف" تطالب بوقف اقتحام الأقصى وسياسة الإبعاد والانتهاكات

القدس- "القدس" دوت كوم- محمد أبو خضير- في ظل استمرار الاعتقالات والإبعادات والتشديد على أبواب المسجد الأقصى المبارك للمقدسيين وموظفي الأوقاف الإسلامية، اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحماية جنود الاحتلال المدججين بالسلاح.

وقالت الاوقاف الاسلامية في القدس: إن ٧٠مستوطناً و٦٠ طالباً من طلاب المدارس والجامعات والمعاهد التلموديه و١٢ عنصراً من المخابرات برفقة ضابط كبير و٥٠ من الإسرائيليين تحت مسمى السياحة لغير المسلمين اقتحموا المسجد الأقصى في الفترة الصباحية.

وأكدت الأوقاف الإسلامية اقتحام ٢٩ مستوطناً و٤٥من الإسرائيليين تحت مسمى السياحة لغير المسلمين في الفترة الثانية من الاقتحامات بعد صلاة الظهر، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته وأروقته، قبل أن يغادروه من باب السلسلة ووجوههم للخلف حفاه.

ولفتت إلى التضييق المتسارع والمستمر بحق الموظفين والحراس والمصلين والمصليات في المسجد الأقصى، وأكدت تسليم الحارس بالمسجد الأقصى مهند الأنصاري قرارا بإبعاد عن المسجد لمدة 4 أشهر.

ودعت الأوقاف الإسلامية السلطات الإسرائيلية إلى كف يدها ورفعها عن المسجد الأقصى المبارك ووقف سياسة الإبعادات والانتهاكات ووقف سياسة الاقتحامات التي ترعاها وتأمن حمايتها للمستوطنين بصوره شبه يوميه.

ودعت إلى إلغاء كافة قرارات الإبعاد التي اتخذتها بحق العلماء والخطباء والموظفين والحراس والسدنة المرابطين والمرابطات والمصلين في المسجد الأقصى المبارك.

وشددت على حرية العبادة للمسلمين في المسجد الأقصى المبارك، مؤكدةً أن المسجد الأقصى للمسلمين وحدهم بكامل مساحته (١٤٤دونماً) لا يقبل الشراكة أو التفاوض، ولا تجوز الصلاة لغير المسلمين فيه.

ونددت الأوقاف بسياسة الإبعاد المتدرجة التي استخدمتها سلطات الاحتلال عن المسجد الأقصى والبلدة القديمة التي تهدف إلى إفراغ الأقصى؛ لتهيئة الأجواء للمتطرفين باقتحامه.

وحسب دائرة الأوقاف الإسلامية، شهد العام ٢٠١٩ و٢٠٢٠ تصاعدًا غير مسبوق وكبير في عدد المستوطنين الذين اقتحموا المسجد الأقصى المبارك، وارتفعت وتيرة إبعاد المواطنين عن المسجد الأقصى المبارك.

وحسب تقرير صدر عن "مركز معلومات وادي حلوة" في القدس بعنوان "الانتهاكات التي اقترفتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق المقدسيين خلال النصف الأول من العام 2020"، هناك نحو 236 قرار إبعاد، منها 206 عن المسجد الأقصى، و24 قرار إبعاد عن القدس القديمة، و6 عن القدس.