مطالبات بعزل رئيسة لجنة كورونا بعد أن تحدت قرارات نتنياهو

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - طالب حزب الليكود اليميني الإسرائيلي، اليوم الاثنين، بعزل عضو الكنيست يفعات شاشا بيتون، من رئاسة لجنة الكورونا، بعد أن صوتت على قرارات مغايرة لتلك التي أوصى بها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ووزير الصحة بولي إدلشتاين.

وصوتت اللجنة لصالح إعادة فتح برك السباحة العمومية ونوادي اللياقة البدنية أمام الإسرائيليين، وهو أمر رفضته الحكومة سابقًا برئاسة نتنياهو، وأوصت باستمرار إغلاقها، بتأييد من وزارة الصحة.

وصوتت اللجنة برئاسة بيتون التي هي بالأساس عضو بالكنيست عن حزب الليكود، إلى جانب أعضاء حزب أزرق - أبيض لصالح القرار.

وطلب ميكي زوهار رئيس الائتلاف الحكومي، بعزل وإقالة بيتون، عن اللجنة، وكذلك من داخل حزب الليكود، بسبب تجاهلها لتوصيات نتنياهو.

وعبر حزب أزرق - أبيض، عن رفضه لمثل هذه الخطوة، مؤكدًا وقوفه إلى جانب قرار بيتون.

ووجه زوهار خطابًا رسميًا إلى اللجنة العامة بالكنيست لاستبال بيتون من اللجنة، ووضع مرشح جديد من الليكود لترأسها.

وأعلن عضو الكنيست من الليكود جدعون ساعر عن تأييده لبيتون ودعمه لها.

وكتب ساعر على تويتر "الكنيست ليس ختم مطاطي للحكومة، بيتون فعلت الشيء الصحيح".