المهاجرون يصلون إلى أوروبا عبر طرق أخرى مع إغلاق إيطاليا لموانئها

بروكسل- "القدس" دوت كو- ارتفع عدد المهاجرين الذي عبروا البحر المتوسط من شمال أفريقيا إلى إسبانيا بنسبة 22 بالمئة في تموز/يوليو في ظل وقف إيطاليا لوصول المهاجرين إلى شواطئها، حسبما قالت الوكالة الأوروبية لحرس الحدود وخفر السواحل "فرونتكس" اليوم الثلاثاء.

وقد أغلقت إيطاليا موانئها أمام سفن إنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط وأصرت على ضرورة موافقة دول الاتحاد الأوروبي الأخرى أولا على استقبال المهاجرين على متن تلك السفن.

ووجدت "فرونتكس" أن حوالي 1100 مهاجر وصلوا إلى أوروبا عبر ما يسمى بطريق وسط البحر المتوسط في تموز/يوليو، بانخفاض طفيف عن شهر حزيران/يونيو والذي تم خلاله تسجيل وصول 1150 مهاجرا. وبنهاية تموز/يوليو، سافر حوالي 4900 شخص عبر هذا الطريق.

ووفقا للبيانات التي نشرت اليوم الثلاثاء فقد تم تسجيل عبور حوالي 13 ألف شخص إلى إسبانيا بين شهري كانون ثان/يناير وتموز/يوليو.

وكان الطريق الأكثر سلوكا هو عبر شرق البحر المتوسط من اليونان، حيث وصل 5800 مهاجر في تموز/يوليو ونحو 28 ألف مهاجر منذ بدء العام.

وقد تراجع عدد المهاجرين القادمين من طريق شرق المتوسط بنسبة 6 بالمئ مقارنة بالعام الماضي، نتيجة لانخفاض عدد العابرين للحدود البرية من تركيا إلى اليونان.