لبنان لم يُدع إلى مؤتمر البحرين ... وتوجه للاعتذار في حال وصلت دعوة

القاهرة- "القدس" دوت كوم- صرح دبلوماسي لبناني بأن لبنان لم يتلق حتى الآن أي دعوة لحضور مؤتمر المنامة الذي ينظم في 24 و25 حزيران/يونيو المقبل، ويهدف للبحث في وضع خطة اقتصادية تكمّل الحل السياسي للنزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، اليوم الاثنين، عن الدبلوماسي القول إنه في حال وُجهت دعوة للمشاركة في المؤتمر فإن "لبنان سيعتذر انطلاقا من ثلاثة شروط، هي أنه لا تفاوض حول اقتصاد الدولة الفلسطينية أو أي شيء من هذا القبيل قبل إقرار الحل السياسي للقضية، وتقرير مصير اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، إضافة إلى رفض التطبيع".

ولفت المصدر إلى "أن خطة المستشار الأول للرئيس دونالد ترامب وصهره جاريد كوشنير لا تلقى الصدى الذي كان يتوقعه، فالسلطة الفلسطينية رفضت المؤتمر ورجال أعمال فلسطينيين رفضوه أو على الأقل معظمهم غير متحمسين لهذا الطرح.

ورأى أحد المسؤولين اللبنانيين أنه من الصعب أن ينتج مؤتمر البحرين معطيات تعبّد الطريق إلى الحل السياسي للقضية الفلسطينية إذا بقيت الأمور تسير على هذا المنوال. وشدّد على أهمية وحدة الموقف اللبناني الذي يبقى الضمانة الأولى لأي مفاوضات مستقبلية مع إسرائيل.