اعتصام في عمّان للمطالبة بالإفراج عن موقوفين

عمان- "القدس" دوت كوم- منير عبد الرحمن- نفذت نقابة المحامين الاردنيين اعتصاماً في مقرها بمجمع النقابات المهنية بعمان، الخميس، للمطالبة بالإفراج عن عدد المعتقلين السياسيين، الذين اعتقلوا على خلفية مطالبتهم بالاصلاح السياسي في الأردن.

وشارك في الاعتصام النائب عن كتلة الإصلاح صالح العرموطي، وأمين عام حزب جبهة العمل الاسلامي مراد العضايلة ونقيب المحامين مازن رشيدات، وعدد من المحامين والشخصيات النقابية والحزبية والوطنية.

وطالب المعتصمون بالاحتكام للقضاء النزيه والعادل، مؤكدين ثقتهم بالقضاء الأردني، حيث إن المتهم بريء حتى تثبت إدانته بحكم مبرم وقطعي.

وقال مقرر اللجنة عضو مجلس النقابة المحامي وليد العدوان: إننا نطالب بالافراج عن المعتقلين على خلفية قضايا أمن الدولة والتوقيف الإداري وأمام النيابة العامة.

وأضاف في كلمة له خلال الاعتصام: إننا ضد سياسة التوقيف بكافة أشكاله باستثناء الجرم المشهود، وفيما عدا ذلك فلا يجوز التوقيف، ونحن مع حرية الرأي والتعبير المسؤولة قانوناً، ولسنا مع تكميم الأفواه.

وأشار أنه في حال استمر الوضع على ماهو عليه، فإن اللجنة سنقوم بالتصعيد التدريجي، وستكون لنا مواقف حازمة.