نعمة ابراهيم سليم عبد النور

من آمن بي وان مات فسيحيا

بيت لحم – تنعى مرغريت ارملة انطون الياس الاعرج ونجلها الدكتور الياس وعائلته وكريمتها الدكتورة هيام وزوجها روئيل باييل واولادهم وأبناء وبنات ابن خالتها المرحوم انطون بشارة انسطاس وعائلاتهم وحامولة الحريزات وعائلة الاعرج وعبد النور ورابطة غانم الجعار وأقرباؤهم وأنسباؤهم في الوطن والمهجر ينعون بمزيد من الحزن والاسى فقيدتهم طيبة الذكر المرحومة

نعمة ابراهيم سليم عبد النور

التي انتقلت الى الامجاد السماوية مساء السبت 20/10/2018 عن شيخوخة صالحة قضتها في طاعة الله وسيشيع جثمانها الطاهر في الساعة الرابعة من بعد ظهر يوم غد الاربعاء 24/10/2018 من بيتها الكائن في شارع جمال عبد الناصر بالقرب من فندق الشبرد الى كنيسة المهد للروم الارثوذكس في بيت لحم ومن ثم الى مثواه الاخير في مقبرة الروم الارثوذكس في بيت لحم وسيقام في الساعة العاشرة والنصف من صباح يوم الجمعة 26/10/2018 في كنيسة المهد للروم الارثوذكس جناز الثالث والسابع لراحة نفس الفقيدة. الراحة الابدية اعطها يا رب ونورك الدائم فليضئ لها.

تقبل التعازي بعد الدفن مباشرة في قاعة الجمعية الانطونية في بيت لحم لغاية الساعة السابعة والنصف مساء ويوم الخميس من الساعة الرابعة بعد الظهر حتى السابعة والنصف مساء ويوم الجمعة بعد جناز الثالث والسابع مباشرة لغاية الساعة الثانية عشرة ظهرا ومن الساعة الرابعة حتى السابعة والنصف مساء.

الرب اعطى والرب اخذ فليكن اسم الرب مباركاً.