" قوات سورية الديمقراطية" تنفي قرب انضمامها لجيش النظام

القاهرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- نفت مصادر كردية صحة وجود مفاوضات لانضمام "قوات سورية الديمقراطية" للقوات الحكومية السورية.

ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" اليوم الاثنين عن المصادر، القول إن هذه "الشائعات لا أساس لها من الصحة، وتسعى للتشويش على إنجازات هذه القوات".

ونفت مصادر كردية تلك المعلومات، وشددت على أن "هذه القوات لن تكون جزءا من الجيش النظامي على الإطلاق، وهي حليف أساسي للولايات المتحدة الأمريكية".

وقالت إن هذه المعلومات "التي يبثها مقربون من النظام تأتي في إطار التشويش على إنجازات قوات سورية الديمقراطية ولقاءاتها غير المعلنة مع شخصيات في المعارضة السورية السياسية"، مشيرة إلى أن الهدف من الشائعات هو "منع توسيع النجاحات التي حققتها سورية الديمقراطية".

وحول الأنباء عن معلومات عن اشتباكات بين فصائل في المعارضة السورية وقوات سورية الديمقراطية في ريف حلب الشمالي، قالت المصادر الكردية إن فصائل المعارضة "متعددة الولاءات وهناك عشرات الآلاف منها، والمعارضة السياسية غير قادرة على ضبط جميع الفصائل".