رند جار الله تحول مساحيق التجميل الى فن يعبر عن قضايا انسانية

رام الله - "القدس" دوت كوم- ربى عياش- رند جار الله، فتاة فلسطينية تعيش في الولايات المتحدة، وتعمل في مجال حقوق الانسان، استطاعت أن تحول شغفها وحبها للمساحيق التجميلية الة لوحات عمل فني يعبر عن قضايا إجتماعية إنسانية.

قالت رند في حوار خاص لـ"القدس" دوت كوم، إن حبها لفن التجميل ولفن المكياج السينمائي دفعها لأن تدخل تحدي المئة يوم من المكياج والذي تطلب منها نشر صورة كل يوم بفن مكياج مخلتف، لتسلط الضوء من خلال فن المكياج القصصي على مواضيع إنسانية واجتماعية.

وأوضحت رند إن عملها في مجال حقوق الإنسان ورغبتها في أن يكون العالم أفضل كان مصدر إلهام لها في كثير من المواضيع التي اختارتها لإيصال رسائل إنسانية، لزيادة الوعي في مواضيع حساسة ومهمة، حيث تطرقت لموضوع "اليوم العالمي للعمل الإنساني"و الى "العنف المبني على النوع الاجتماعي"، "اضطرابات الاكل" ، " الاضطرابات النفسية" ، "الاحتباس الحراري" وغيرها من القضايا التي تواجه عالمنا المعاصر.

يذكر أن رند أسست صفحة على الفيسبوك اسمتها "رنديستيك" والتي تنشر من خلالها صور لفن المكياج، و فيديوهات لتعليم الفتيات بعض تقنيات "الميك اب".