6 أيّام والنائب نجاة أبو بكر تعتصم في مقرّ التشريعي

رام الله - "القدس" دوت كوم - قالت النائب عن حركة فتح في المجلس التشريعي، نجاة أبو بكر، اليوم الثلاثاء، إنّها تواصل اعتصامها في مقر المجلس التشريعي في رام الله لليوم السادس على التوالي بعد استدعائها من قبل النائب العام.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن النائب أبو بكر أنّها مستمرة في الاعتصام والمبيت في مقر التشريعي لفترة لا تعرف كم ستستغرق.

وأصدر النائب العام قرارًا باعتقال أبو بكر بتهمة "ارتكاب جرائم"، وقد حاصرت عناصر الشرطة مقر التشريعي في محاولة لاعتقالها.

ولم توضح أبو بكر تفاصيل طلب النائب العام مكتفية بالقول "لا أعلم التفاصيل إنما تأتي في سياق قدح مقامات عليا".

وجرت انتخابات المجلس التشريعي في 2006، لمدة أربع سنوات، وقد حال الانقسام دون إجراء انتخابات جديدة، الأمر الذي جعل منه مجلسًا تشريعيًا غير فاعل.